Saturday, November 25, 2006

أنرت الدنيا

تعود فأقول أنرت الدنيا
وأشرقت الشموس
...
والآن ما عادت تسعفني هذه الأفعال
قلب أنت بصفحات قاموسك.. علك تجد لي فعلا يليق بك

8 comments:

raspoutine said...
This comment has been removed by a blog administrator.
raspoutine said...

طيب اصبرى علينا لما نخرج من الجو اللى انتى عملتيه من موضوعك الاخير قبل ما تدخلينا فى جو تانى
ومود تانى
كلامك محتاج لفتره عشان الواحد يشبع منه ويعيش احساسه


تحياتى يا جميله

سـان مـارك said...

حـقا جميـل أن نحـب، قد لاتـكفي الكـلمات أحـيانا كثيـرة.لكن، مدونـة كاملـة من أجـل شخـص في حيـاتـك ؟
كثيـر سيـدتي، حيـاتك أمـور كثيـرة غيـره، ما هو إلا أمـر صادفـته قدرا في طريـقك، من أمـور أخـرى تقابليـنها أثناء سيـرك.
لا تتوقفي عنده فلديك ما هو أغلى و أصعب مستقبلا، صدقيني.

Dina Fahmy said...

حاضر يا راسبوتين هديكم هدنة بعد كده

سان مارك
أعلم أن حياتي أمورا كثيرة غيره.. ولم أقل أنني قد قصرت حياتي عليه
ولكن أنا حرة تماما فيما أكتبه في مدونتي وما لا أكتبه
وإذا كان قراري أن تكون (كل مدونتي عنه
وهو يستحقها
فلي حرية الاختيار
أشكر لك نصيحتك

raspoutine said...

لا اعرف أين كانت البداية .؟ .. ولا أين .. ومتى ..؟؟
هو الحب هكذا يأتي بلا موعد

Mohamed Mehrez said...

الحاج سان مارك:

حقا جميل أن تشرف المدونين بزيارتك "وانت لا تملك مدونة"...لكن ألم تجد غير هذه المدونة؟؟
لا تتوقف عند هذه المدونة...هناك مدونات كثييييييرة هتعجبك أكثر...صدقني

إليك وإلى كثير من المعلقين في مدونات كثيرة يسدون النصائح لأصحابها بالكتابة في موضوعات معينة أو بأسلوب معين...أقول لكم المدونة أمر شخصي جدااااااا...كل مدون يكتب عن الموضوع الذي يريد بالأسلوب الذي يرضيه وفي الوقت الذي يحدده هو

اما نحن كزوار للمدونة لم يجبرنا أحد كي ندخلها...فإن أعجبتنا فبها ونعمة وإن لم تعجبنا فمع السلامو عليكو...

أتمنى أن أرى مدونتك التي أتوقع أن أجد فيها الكثير من أمور التي تقابلها أثناء سيرك في الحياة

100 مسا يا حاج

حنيـــــــن said...

ايه الجمال والرقه والابداع ده يا دينا

اد ايه رائع وصعب جدااا ان تقولى كل ما تريدى باقل الكلمات

وكمان تقدرى توصلى كل المعانى

بجد بجد عبقريه بكل البساطه والجمال
استمتعت جدااا بتصفح مدونتك

تحياتى

Dina Fahmy said...

يعلم الله أنك أحد من كنت أهتم بمعرفة رأيهم
سعيدة جدا لتواجدك وأشكر لك ثنائك واطرائك الرقيقين مثلك
وصدقيني.. قبل أن تستمتعي أنت بمدونتي أستمتعت أنا بزيارتي لصفحاتك