Monday, November 20, 2006

أنا له


على قدر أهل العزم تأتي العزائم ... وتأتي على قدر الكرام المكارم
وتعظم في عين الصغير صغارها ... وتصغر في عين العظيم العظائم


حقا.. على قدر أهل العزم تأتي العزائم

فيجب أن نقنع بأن كل إنسان منا لم يضعه الله إلا في وضع يعلم.. أنه له

2 comments:

cast2way said...

خلق كل انسان لما هو اهل له
فنعم لقد ذكرت فى الامر ابلغ القول
فشكراً لك

ولا اعيد بل ازيد

ان انت اكرمت الكريم ملكته
وان انت اكرمت الئيم تمرد

فكذلك كل انسان له من المعاملة ما يناسبه

وكذلك لكل مقام مقال

وكأن الامر لم يخلق هباءً كما يظن بعضنا

والسلام

Dina Fahmy said...

أبعد الله عنك الحزن بماتحاول أن ترفعه عني
أشكرك شكرا جزيلا